الخبر:إدانة قيادي في حزب الحركة الشعبية بـ 5 أشهر سجنا نافذا بتهمة الخيانة الزوجية
(الأقسام: مجتمع)
أرسلت بواسطة Administrator
الخميس 08 يونيو 2017 - 10:30:23

خنيفرة - أخبار المملكة

أدانت المحكمة الإبتدائية بخنيفرة، مؤخرا قياديا في حزب الحركة الشعبية وبرلماني سابق عن الحزب ذاته باقليم افران ونائب رئيس جماعة وادي افران و رئيس مجموعة الجماعات لإقليم افران، بـ5 أشهر حبسا نافذا وغرامة 30 ألف درهم، على خلفية تورطه في فضيحة أخلاقية، اهتزت على وقعها مدينة مريرت بداية مارس الماضي، وأدينت امرأة متزوجة ضبطت رفقته في حالة تلبس بالعقوبة نفسها.

وذكرت يومية "الأخبار" في عددها ليوم الخميس، أن المتهمان تمت متابعتهما في حالة سراح مؤقت، بعدما أخلي سبيل المتهم الرئيسي بعد يوم واحد من اعتقاله، عقب أدائه كفالة مالية قدرها 15 ألف درهم وذلك اثر زوجته.

وكانت فصول القضية تفجرت في الـ9 من مارس الماضي، على إثر ضبط المتهم متلبسا بالخيانة الزوجية صحبة امرأة متزوجة وأم ثلاثة أطفال، حيث تجمهر العشرات من السكان بمكان الحادث لمتابعة تفاصيل الواقعة، خاصة بعدما حاول المعني بالأمر الفرار من نافذة الشقة لحظة وصول عناصر الأمن وطرقها الباب عدة مرات بدون جدوى، إلى أن حضر شقيق الزوجة المتهمة وفتح الشقة بمفتاح احتياطي، ليتم اعتقال المتهمين واقتيادهما صوب مقر الأمن لتعميق البحث.


قام بإرسال الخبرأخبار المملكة
( http://akhbarmamlaka.com/news.php?extend.345 )